PVPASS
solamisr

وزارة الاشغال و الطاقة البديله

وطــن نــيــوز عندما لا يفهم وزير الاشغال الطاقه الجديدة و بدائل الطاقة و الطاقة الشمسية و حاجة بلدنا لتوفير كل قرش في هدر الطاقه الكهربائية الخسرانه ,

امر جديد يفتح الباب على مصرعيه في اروقه وزارة الاشغال العامة و الاسكان التي لم يترك فيها الهيكل الحديث العهد و التوسع الكبير جدا الافقي مجالا للتطوير و قتل و ثبط و أحباط الكفاءات و نثر الاقسام و كأن الامين العام اقسم بأن لا يوضع رجل مناسب في مكان مناسب . في معترك الحديث المتفاعل الملتهب عن الطاقات البديله ابدئها بموضوع الطاقه الكهربائية المتأتيه من الشمس الغنية بها بلادنا ,فطريقة الافكار التقليدية دفنت و لم تعد موجودة ,فنحن دولة غير نفطية و نحن دولة تنقطع عنها الطاقه الرخيصه نسبيا لتوليد الكهرباء الطاقة المتأتيه من الغاز الطبيعي ,طبعا لا نسلط الضوء على الاسباب و لكن نبحث عن البدائل, فالعشرين سنة القادمة ستشهد ارتفاعا في وتيرة اسعار الطاقة الاحفوريه . لتوضيح الامور نسلط الضوء على عدة أمور كثيرة . اولا : الطاقة الشمسية الكهربائية تقنية متطوره جدا و بكفاءة عاليه تحول الشمس مباشرة الى كهرباء تكفي معظم الحاجات الاساسية في الشقة و في المبنى الحكومي .يكون لديك خلايا شمسية على السطح و فيش كهرباء للتزويد داخل المبنى الحكومي او الشقة و بطاريات خاصة للتخزين و بكلفة اقتصادية معقولة تحتاج الى بعض الاجراءات من اعفاءات ضريبية و تسهيلات دخول و حصر الدخول على المنتجات ذات الجودة العالية و المكفولة . مثال على ذلك " مشروع شمس معان " , و يجب المباشرة الفورية بتعميمها على المشاريع بما فيها مشاريع المبادرات و ازاله الامين العام من وجه وزارة الاشغال لكونه معطلا لكثير من الامور و هذا بمثابة رجاء الى دولة الرئيس الرجل المحترم . ثانيا : مشروع التسخين عن طريق الشمس و يستعمل في تسخين المياه و ايضا كطاقة مساعده في التدفئة المركزية لرفع درجة الحرارة جزئيا و غاب هذا المشروع عن الابنية الحكومية و عن مشاريع سكن كريم و مبانينا مباني لا يقبلها مهندسون درسو في الخمسينيات لانها ببساطه مباني عادية بسيطه هندسيا و مكلفه ماليا حتى تستخدم التكنولوجيا بطريقة باهضه و غريبه و لا داعي لها. ثالثا : عزل المباني حراريا و الكف عن المباني التقليدية و الطوب الحراري و الانظمة المختلفة و تخفيف اوزان المباني انشائيا و تخفيف كلفه بناءها و استخدام الاضاءه الطبيعيه و لمبات توفير الطاقه . رابعا : تدريب مهندسين في هذا المجال من اصحاب الاختصاص نبدأ بمن درس في هذا المجال و من ثم ننشء اقسام لتصميم الطاقة الشمسية و انظمتها في المباني الحكومية و في مباني الاسكانات كتشريع مستقبلا و في مباني سكن كريم اذا انشئت مشاريع جديده . وأن نخضع المواد المستوره و التي تدخل الى المباني الحكومية الى فحوصات لتجنب غزو الصيني منهار و المقلد الى السوق مما يفشل المشروع برمته . خامسا : ايقاف الجيبات و السيارات الكبيره عن العمل نهائيا و بيعها بالمزاد و استصدار قرار من مجلس الوزارء لتدخيل سيارات صغيره اقتصاديه سواء هجينه او غيرها و تعفى من الجمرك حتى لا تتطلب مخصصات كبيره و البدء الفوري بذلك . أخيرا : تجديد دماء الوزارة باحاله كل من وصل الى التقاعد الى التقاعد بدون تردد لان من استلم المديريات هم من اردء المهندسين و حتى القلة الجيدة وضعت في منظومة خاطئة و عطلت فلم يعد لها انتاج حقيقي و اتمنى ان تحيد المحسوبيات و أن تكون التقاعدات شموليه و عامه و سريعه . لا اعتقد ان ما يشاع صحيح عن ضعف الوزير المصري يقال عنه ابن البلديه , و ليس لديه رؤى جيده حول وزارات تضخ عطاءات بملايين الدنانير و بمنح سخية . متفاءلون خيرا بمعالي الوزير و اي شخص لا يخضع لكفاءه نرجو خلعه فورا دون تردد . وفق الله بلدنا الى أخير و سدد خطا وزرائنا و حكومتنا . الكاتب: الدكتور حسن الرفاعي

إقرأ 2617 مرات
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
فريق التحرير

فريق عمل تحرير عالم الطاقة المتجدده

الموقع : rew-mag.

solar Diploma videos


ألبومات الصور

 
    ألقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة،...
  قدم مستثمرون بقطاع الطاقة الشمسية وجمعية تنمية الطاقة...
كشف مصدر مسؤول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن ارتفاع...
أناب اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية يوسف الديب، وكيل وزارة...

إبقي علي إتصال معنا

  • Instegram
  • facebook
  • twitter
  • Linkedin

المبادرات والمباني الخضراء المستدامة

وصلات ذات صلة