diploma col
solamisr

إطلاق تقرير حالة الطاقة في دبي أكتوبر المقبل

Solar GT Course

كشف المجلس الأعلى للطاقة في دبي عن الشكل المبدئي للتقرير السنوي لقطاع الطاقة في دبي، الذي سيتم إطلاقه لعام ‬2013، في أكتوبر المقبل، تزامناً مع اليوم العالمي للطاقة.

ويشمل التقرير، بشكل سنوي، النجاحات التي حققتها الإمارة، التي من الممكن أن تشكل نموذجاً حقيقياً في تطوير التنمية البيئية والاجتماعية والاقتصادية في جميع أنحاء المنطقة العربية، وذلك انسجاماً مع رؤية دولة الإمارات ‬2021، التي تهدف إلى دعم مبادرة اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة، إذ سيشكل التقرير منصة تعاون مشترك من أجل تعزيز الاقتصاد الأخضر.

وقال نائب رئيس المجلس، سعيد الطاير، في مؤتمر صحافي عقد أمس في دبي، إن «إطلاق نموذج تقرير الطاقة السنوي يأتي تماشياً مع رؤية المجلس، وتجسيداً للجهود التي يبذلها في قطاع الطاقة، وتأكيداً على حرص إمارة دبي على تحقيق التنمية المستدامة، من خلال توجهنا الاستراتيجي لدعم جانب الطلب، تماماً مثلما نركز على جانب إدارة الإمداد»، لافتاً إلى أن «المجلس تقع على عاتقه مسؤولية ضمان إعادة إنتاج النموذج الاقتصادي الحالي لقطاع الطاقة، إذ يهدف إلى وضع مفهوم متكامل لأمن إمداد الطاقة».

وتابع «يمثل التقرير خطة عمل، ودليلاً يضم التفاصيل الخاصة بهذا القطاع وهيكله التنظيمي، وما طرأ عليه من تطورات، مع التركيز على المبادرات الخضراء التي تتماشى مع استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة ‬2030».

ويكتسب التقرير السنوي لقطاع الطاقة أهمية لوضع قطاع الطاقة والأهداف المطلوبة لتحقيق كفاءة الطاقة والحفاظ على البيئة والاستدامة في إمارة دبي، كما يلخص هذا الكتاب حالة قطاع الطاقة من خلال المقابلات والافتتاحيات من قبل خبراء في هذا المجال، إضافة إلى الاطلاع على أفضل الممارسات الأكثر نجاحاً في العالم.

ويستهدف التقرير كلاً من الهيئات والمؤسسات الحكومية، ومديري الطاقة المحليين والعالميين، والمعنيين بكفاءة الطاقة والطاقة البديلة والطاقة المتجددة، والمستثمرين الذين يبحثون عن فرص استثمار في دبي، والمطورين وملاك العقارات، والمنظمات الدولية.

وسيغطي التقرير سبعة أمور أساسية، يمثل كل منها ركيزة في مجالات البيئة والطاقة النظيفة، هي: حالة قطاع الطاقة، الطاقة المتجددة، إدارة الطلب، المباني الخضراء، الكفاءة في الصناعة والبنى التحتية، النقل والوقود، الابتكار والمعرفة والاقتصاد.

وقال الطاير إنه «سيتم إعادة تأهيل ‬100 ألف مبنى قديم في دبي بما يتناسب واشتراطات المباني الخضراء»، مشيراً إلى أن «العمل بدأ في عملية إعادة تأهيل المباني القديمة في الإمارة، عبر شركة (الاتحاد)، التي أطلقتها هيئة كهرباء ومياه دبي خلال معرض المياه والكهرباء (ويتكس) الماضي». وأضاف أن «بداية العام المقبل ستشهد البدء في إلزام المباني الجديدة قيد الإنشاء التقيد بمعايير واشتراطات المباني الخضراء، لذا لابد من العمل على إعادة تأهيل المباني القائمة فعليا».

وأكد أن «المرحلة الأولى لعملية إعادة التأهيل تتضمن ‬30 ألف مبنى، وتتضمن قطاعين، الأول هو المباني الحكومية، والثاني المباني الخاصة»، لافتاً إلى أن «المجلس يعمل حالياً على الانتهاء من وضع الإطار التشريعي والقانوني لعمل شركة الاتحاد، ومن المنتظر بداية سبتمبر المقبل أن ينتهي منها بشكل كامل، لتبدأ الشركة مخاطبة المؤسسات والشركات العالمية العاملة في مجال إعادة التأهيل، للعمل على أبنية في الإمارة».

إقرأ 564 مرات
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

solamisr

فريق التحرير

فريق عمل تحرير عالم الطاقة المتجدده

الموقع : rew-mag.

solar Diploma videos


ألبومات الصور

 
صرح وزير الكهرباء والطاقة المتجددة د.محمد شاكر، بأن نسبة المكون...
قال رئيس منظمة لطاقة المتجددة في ايران محمد صادق زادة، ان 500...
وضعت المملكة ضمن أولوياتها في مجال الطاقة، الاستثمار في مجال...
«الحاجة أم الاختراع».. عبارة تتناقلها الألسن بين الحين والآخر،...

إبقي علي إتصال معنا

  • Instegram
  • facebook
  • twitter
  • Linkedin

المبادرات والمباني الخضراء المستدامة

وصلات ذات صلة