PVPASS
solamisr

مذكرة لتدشين أول محطة تعمل بالطاقة الشمسية المركزة في منطقة الشرق الأوسط

أصدرت هيئة كهرباء ومياه دبي أمس عن توقيع مذكرة تفاهم مع الشركة السويدية لتكنولوجيا الطاقة “كلين إينيرجي” وشركة خدمات البنية التحتية والبناء والطاقة “الفطيم كاريليون”، لتثبيت أول محطة طاقة تعمل بتكنولوجيا الطاقة الشمسية المركزة ومحركات الهواء الساخن في دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط.

وتجمع الشراكة بين تكنولوجيا الطاقة الشمسية المركزة التي ابتكرتها “كلين إينيرجي” مع خبرة الفطيم كاريليون العملية في مجال المشاريع الهندسية.

ويتألف تثبيت المحطة من 10 وحدات بقدرة إجمالية تصل إلى 110 كيلوواط، إلى جانب نظام إشراف على إدارة المجمع لمتابعة مراحل تطور المشروع. ومن المتوقع أن تكتمل عملية التثبيت أوائل العام الجاري.

تم تشكيل الشراكة لإنشاء مجمع العرض والتحقق للحصول على فهم أفضل حول كيفية عمل تكنولوجيا الطاقة الشمسية المركزة في البيئة المناخية الفريدة التي تتمتع بها دبي، وإطلاق مشروع تجريبي يهدف إلى قياس ومراقبة أداء نظم تكنولوجيا الطاقة الشمسية المركزة في الإمارة. وسيتم استخدام المشروع ليكون بمثابة أداة تثقيفية لنشر الوعي في منشآت الطاقة التي تعمل بالطاقة الشمسية المركزة في دبي للمساعدة في تعزيز صناعة الطاقة الشمسية المحلية.

ويأتي إبرام مذكرة التفاهم كخطوة مهمة في تحقيق استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 والهادفة إلى تنويع مصادر الطاقة لتصبح مزيجاً من الغاز الطبيعي بنسبة 71%، والطاقة النووية بنسبة 12%، والفحم النظيف بنسبة 12%، والطاقة الشمسية بنسبة 5%، وخفض الطلب على الطاقة بنسبة 30% بحلول عام 2030.

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “تشكل مذكرة التفاهم خطوةً مهمةً في دعم المبادرة الوطنية طويلة الأجل التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، تحت شعار “اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة” بهدف تحقيق التنمية المستدامة في إمارة دبي، وتعزيز مكانة الإمارة كقطب عالمي للمال والأعمال والسياحة والاقتصاد الأخضر.

وأضاف: “تسهم المذكرة في تحقيق أهدافنا المشتركة في تطوير قطاع الطاقة الشمسية، وتعزيز الاستدامة البيئية من خلال تشجيع استخدام الطاقة المتجددة. وفي هذا الإطار، فإن تكنولوجيا الطاقة الشمسية المركزة التي ابتكرتها “كلين إينيرجي” تعد خطوة مشجعة في هذا المجال. فمن خلال إنشاء محطة اختبار، فإنه بإمكاننا قياس ومراقبة أداء هذه التكنولوجيا للحصول على فهم أفضل حول كيفية عمل هذه التكنولوجيا في مناخ دبي الفريد من نوعه، وبدورنا، فإننا نعمل على دعم مختلف الجهود في هذا القطاع المهم، ونعمل على رفع اعتمادية الطاقة المتجددة من خلال عدد من المشاريع المستقبلية الواعدة على غرار “مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” والذي تم افتتاح مشروعه الأول في أكتوبر الماضي، وستصل قدرته الإنتاجية إلى ألف ميجاواط بحلول عام 2030″.

إقرأ 780 مرات
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
فريق التحرير

فريق عمل تحرير عالم الطاقة المتجدده

الموقع : rew-mag.

solar Diploma videos


ألبومات الصور

 
    ألقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة،...
  قدم مستثمرون بقطاع الطاقة الشمسية وجمعية تنمية الطاقة...
كشف مصدر مسؤول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن ارتفاع...
أناب اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية يوسف الديب، وكيل وزارة...

إبقي علي إتصال معنا

  • Instegram
  • facebook
  • twitter
  • Linkedin

المبادرات والمباني الخضراء المستدامة

وصلات ذات صلة