PVPASS
solamisr

المرحلة الأولى من إنتاج «الطاقة الشمسية» تبدأ الشهر المقبل

عارف الحسيني: قال مدير عام شؤون النفط والغاز جاسم الشيراوي إن المرحلة الأولى لإنتاج الطاقة الشمسية من محطة عوالي ستبدأ خلال الشهر القادم في عوالي وجامعة البحرين ومصنع التكرير في سترة، 

مشيراً إلى أن المشروع سيبلغ مراحله النهائية نهاية العام الجاري. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته جمعية المهندسين بالتعاون مع هيئة الكهرباء والماء بفندق الخليج يوم أمس الأحد للإعلان عن تنظيم معرض ومنتدى ترشيد الطاقة والمياه الرابع خلال الفترة من 17 الى 19 يونيو المقبل برعاية وزير الدولة لشؤون الكهرباء والماء عبدالحسين ميرزا. وأعلن نائب الرئيس التنفيذي للتوزيعات وخدمات المشتركين بهيئة الكهرباء والماء عدنان فخرو أن الهئية تخطط لإقامة محطة كهرباء بطاقة 5 ميجاوات تعمل على الطاقة الشمسية والرياح خلال السنوات القليلة القادمة. وقال فخرو «إن تنظيم معرض ومنتدى ترشيد الطاقة والمياه يهدف الى التوعية بأهمية ترشيد الطاقة والمياه للحفاظ على ثرواتنا الطبيعية من الهدر غير الضروري والبحث عن المصادر البديلة لإنتاج الطاقة والمياه والطرق الأمثل للاستهلاك، كما يستهدف نشر الوعي بين كافة المستهلكين والمصنعين والمنفذين وذلك للاستفادة من تجارب الدول المتقدمة في هذا المجال، موضحاً أن المعرض سيوفر منصة للشركات والمؤسسات الباحية لعرض المنتجات والخدمات ذات الصلة بموضوع ترشيد الطاقة والمياه وغيرها من الخدمات المتصلة، مؤكداً أن المعرض يشكل فرصة التقاء وتجديد الأفكار والرؤى حول توفير الطاقة والمياه من خلال أحدث التقنيات والأجهزة. وأوضح أن التوقعات على المستوى العالمي تشير الى تزايد النمو في استهلاك الطاقة بأكثر من 60% وانخفاض المخزون من موارد الطاقة العالمية، لافتاً إلى أن ذلك يعود بصورة رئيسية إلى تعاظم النمو الاقتصادي في عدة دول بينها الصين والهند. وذكر أن العديد من الدول تعتمد على استيراد أكثر من 50% من احتياجاتها من مصادر الطاقة من الخارج مما يحتم عليها استخدام التقنيات الحديثة في تحسين كفاءة الطاقة والترشيد لتفادي ارتفاع هذه النشبة الى أكثر من 70% اذا ما استمر النمو على ما هو عليه. وقال نائب الرئيس التنفيذي للتوزيعات وخدمات المشتركين بهيئة الكهرباء والماء عدنان فخرو إن الهيئة ستبدأ بمشروع استبدال نحو مليونين من المصابيح المتوهجة رديئة الكفاءة بالمصابيح الموفرة للطاقة (LED,CFL) في شهر ديسمبر المقبل، موضحاً أنه من المؤمل طرح مناقصة المشروع نهاية الشهر الجاري. وأوضح في تصريحات له على هامش المؤتمر الصحفي حول مستجدات تنظيم معرض ومنتدى ترشيد الطاقة والمياه الرابع، أن هذا المشروع يأتي في سياق سعي الهيئة الجاد بتطوير فعالية كفاءة الطاقة وتحسين كفاءة الإنارة في مملكة البحرين، موضحاً أن المشروع يأتي بالتعاون مع وزارة المالية والبنك الدولي. وبيّن نائب الرئيس التنفيذي للتوزيعات وخدمات المشتركين بهيئة الكهرباء والماء أن استبدال المصابيح المتوهجة رديئة الكفاءة بالمصابيح الموفرة للطاقة (LED,CFL) سيؤدي إلى خفض استهلاك الطاقة الكهربائية بما لا يقل عن 245 جيجاوات ساعة سنوية كما سيساهم في الحفاظ على الموارد الحيوية في المملكة ويقلل من الانبعاثات الغازية الملوثة بأكثر من 180 طناً سنوياً، مؤكداً أن الهيئة تعكف حالياً على وضع الآليات الفنية والقانونية اللازمة لحضر استيراد المصابيح رديئة الكفاءة. وقال إن الهيئة اتخذت العديد من الخطوات الهامة في مجال ترشيد الطاقة وقد تم تطبيقها في الوقت الحاضر مثل العزل الحراري في المباني ونظام تصنيف تقييم المباني والمباني الخضراء وتحسين أداء مكيفات الغرف وتدقيق الطاقة والتعزيز المستمر لفعالية كفاءة الطاقة في الإضاءة.

إقرأ 923 مرات
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
فريق التحرير

فريق عمل تحرير عالم الطاقة المتجدده

الموقع : rew-mag.

solar Diploma videos


ألبومات الصور

 
    ألقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة،...
  قدم مستثمرون بقطاع الطاقة الشمسية وجمعية تنمية الطاقة...
كشف مصدر مسؤول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن ارتفاع...
أناب اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية يوسف الديب، وكيل وزارة...

إبقي علي إتصال معنا

  • Instegram
  • facebook
  • twitter
  • Linkedin

المبادرات والمباني الخضراء المستدامة

وصلات ذات صلة