PVPASS
solamisr

مشروعات «الأبنية الخضراء» تحظى باهتمام كبير في المملكة السعودية

أقام فرع الهيئة السعودية للمهندسين بالأحساء ، محاضرة بعنوان "الأبنية الخضراء" ، وذلك مساء يوم الأربعاء19 ذي القعدة1433هـ الموافق 25 سبتمبر 2013م ، وذلك في مقر الغرفة التجارية بالأحساء.

والتي قدمها الاستشاري والأمين العام لمبادرة خادم الحرمين الشريفين للأبنية الخضراء المهندس المعماري فيصل الفاضل ، والحاصل على درجة الماجستير في الهندسة المعمارية والتخطيط ، وعضو في الهيئة السعودية للمهندسين و عضو في المجلس الأمريكي للأبنية الخضراء ، وذلك بحضور رئيس هيئة المهندسين بالمملكة المهندس حمد الشقاوي ورئيس مجلس فرع الهيئة السعودية للمهندسين بالأحساء المهندس عبدالرحمن النعيم و وكيل الأمانة بالأحساء للخدمات المهندس عبدالله العرفج والمهندس عبدالله المقهوي ، وعدد من طلاب الجامعة في تخصص الهندسة و السيدات المهتمين بالهندسة والأبنية الخضراء . وفي تصريح لرئيس هيئة المهندسين بالمملكة المهندس حمد الشقاوي " الأبنية الخضراء هي المستقبل ، سواء واجهتنا تحديات أو ما واجهتنا ، هي واقع لابد من مواجهته بحكم الاستهلاك لان الدراسات أوضحت أن خلال السنوات من 10- 20 سنة لكي نستهلك لابد من إنتاج طاقة كهربائية ، ولكي تعيش المملكة لان المملكة سوف تحتاج كل إنتاج البترول في المملكة ، وبالتالي المباني الخضراء هذا واقع شئنا أم أبينا لابد أن نواجهه ، ولابد من وضع معايير وأسس لجميع مبانينا سواء السكنية أو العامة مباني خضراء تقلل من استهلاك الطاقة الكهربائية واستهلاك الماء وكل ما يضر البيئة في المملكة "
وأضاف المهندس الشقاوي " ما في شك هي منظومة ، وان المجتمع هو المستفيد الأخير ولكن توصيل الفكرة لابد منها و سوف لا نحس الا بعد وقوع المشكلة ولا يحس فيها بالخير الا المواطن ، ولا نريد الوصول لتلك المرحلة ، وهذا سيحدث اليوم أو غدا لا محالة ، ولانه توجه عالمي "
وأوضح رئيس مجلس فرع الهيئة السعودية للمهندسين بالأحساء المهندس عبد الرحمن بن عبد الله النعيم أن تصاميم "الأبنية الخضراء" تأخذ في الاعتبار جانبين كفاءة الطاقة و حماية البيئة، وتحفز استخدام مواد أُعيد تدويرها، والاعتماد على الموارد الطبيعية والمتجددة ، كضوء الشمس والرياح ومياه الأمطار، وكل ذلك بغية التقليل إلى أدنى حدٍ ممكن من أثر المباني على البيئة ، و أن المباني الخضراء تشمل في العادة جودة هواء أفضل، إضاءة طبيعية وفيرة، توافر إطلالات، ومكافحة الضوضاء والتي تفيد شاغلي المبنى، مما يجعل هذه المباني مكاناً أفضل للعمل أو المعيشة.وتقدم المهندس النعيم بالشكر للغرفة التجارية بالأحساء لاستضافتها هذا اللقاء الأول من نوعه من سلسلة من المحاضرات وورش العمل التي تقام في العديد من مدن المملكة وكذلك نشكر المهندس حمد الشقاوي لرعايته هذا اللقاء.

إقرأ 619 مرات
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
فريق التحرير

فريق عمل تحرير عالم الطاقة المتجدده

الموقع : rew-mag.

solar Diploma videos


ألبومات الصور

 
    ألقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة،...
  قدم مستثمرون بقطاع الطاقة الشمسية وجمعية تنمية الطاقة...
كشف مصدر مسؤول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن ارتفاع...
أناب اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية يوسف الديب، وكيل وزارة...

إبقي علي إتصال معنا

  • Instegram
  • facebook
  • twitter
  • Linkedin

المبادرات والمباني الخضراء المستدامة

وصلات ذات صلة