الخميس , يونيو 30 2022
جديد
زعفرانة

استثمار مصر في الطاقة النظيفة و اقتراب ميعاد انتهاء تنفيذ محطة خلايا شمسية في الزعفرانة

أصدرت هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة منشورها الدوري الحادي عشر (NREAmeter) ، والذي يتضمن رصد نشاط الطاقة المتجددة في الربع الثالث من السنة المالية 2021/2022 ، وإظهار الطاقة المائية والشمسية وطاقة الرياح والكتلة الحيوية ، في إطار تهدف إستراتيجية قطاع الطاقة إلى تنويع مصادر الطاقة ، والتوسع في استخدام الطاقة المتجددة ، وترشيد استخدام مصادر الطاقة التقليدية ، وفي إطار الاستراتيجية الوطنية للطاقة المتجددة ، بهدف تحقيق مشاركة إجمالية للطاقة المتجددة بحلول عام 2035, 40٪ أو أكثر.

شهد قطاع الطاقة المتجددة في مصر العديد من النجاحات ، بما في ذلك توقيع العديد من مذكرات التفاهم بشأن إنتاج الهيدروجين الأخضر من مشاريع الطاقة المتجددة. ملايين الأطنان ، مما يدل على تنافسية مصر في هذا المجال ، فضلاً عن مواردها الطبيعية الغنية ، بالإضافة إلى البنية التحتية المتقدمة والموارد ، بما في ذلك سرعات الرياح المتغيرة والإشعاع الشمسي ، بالإضافة إلى اللون الأحمر البحريني و 3000 كيلومتر على البحرين الأبيض و المتوسط.

بالإضافة إلى ذلك ، توشك هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة على الانتهاء من تنفيذ محطة الخلايا الشمسية لإنتاج 50 ميغاواط من الكهرباء. ومن المتوقع أن تبدأ منطقة الزعفرانة تشغيلها في الربع الثالث من العام الجاري باستثمارات إجمالية تبلغ حوالي 700 مليون جنيه. بالإضافة إلى ذلك ، يسير تركيب مشروع طاقة الرياح بقدرة 250 ميجاوات في منطقة خليج السويس بسلاسة ، ومن المتوقع أن يبدأ تشغيله في النصف الثاني من عام 2023.

نجحت السلطات في بيع 2.5 مليون شهادة كربون ، مما يدل على تقدم ملموس في الاستثمار في الطاقة النظيفة في مصر.

وبحسب النشرة ، بلغ توليد الطاقة الكهرومائية في الربع الثالث من العام المالي 2021/2022 ما يقرب من 2654 جيجاواط ساعة ، بينما سجلت مشاريع طاقة الرياح قرابة 1133 جيجاواط ساعة ، بينما أنتجت الخلايا الشمسية قرابة 949 جيجاواط ساعة من الكهرباء المتصلة بالشبكة. هذا فضلاً عن حوالي 22 جيجاوات ساعة مشروعات الوقود الحيوي.

وخلال نفس الفترة ، تم خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنحو 2.256 مليون طن ، وتوفير حوالي 881 ألف طن مكافئ نفط ، مما يبرز أهمية دور الطاقة المتجددة في معالجة تغير المناخ ، ومن المتوقع عقد مؤتمر COP 27 في شرم الشيخ في نوفمبر العام المقبل

في إطار الدور المهم للقطاع الخاص والقطاع الحكومي في تحقيق أهداف الإستراتيجية الوطنية للطاقة المتجددة ، زادت قدرة المشاريع قيد الإنشاء بشكل كبير إلى 3570 ميجاوات ، مع الاستثمار الأجنبي المباشر بنحو 3.5 مليار دولار أمريكيز 78٪ منها لمشروعات طاقة الرياح عالية السرعة في منطقة خليج السويس على ساحل البحر الأحمر ، و 22٪ للطاقة الشمسية.

april 2022

شاهد أيضاً

panels

تخصيص حوالي 5200 كم2 لصالح هيئة الطاقة المتجددة لإقامة مشروعات طاقة متجددة

قال المهندس أمجد الهويحي رئيس قسم البحوث والاختبارات بهيئة الطاقة المتجددة ورئيس لجنة تسليم الأراضي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إشترك بنشرتنا الدورية

ليصلك أهم الأخبار والأحداث والمؤتمرات بصوره دوريه

You have Successfully Subscribed!

error: تنبيه: المحتوي محمي !!