السبت , مارس 6 2021
جائزة فوز مجمع بنبان للطاقة الشمسية كأفضل مشروع حكومي عربي

فوز مشروع بنبان للطاقة الشمسية بجائزة التميز الحكومى

أعلنت المنظمة العربية للتنمية الإدارية، بجامعة الدول العربية، فوز مشروع مجمع بنبان للطاقة الشمسية «بجائزة التميز الحكومى العربى في دورتها الأولى (2019 – 2020) فئة أفضل مشروع حكومى عربى لتطوير البنية التحتية على المستوى العربى .

وقال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أثناء تسلمه دروع وشهادات الفوز بالجائزة، إن هناك روابط عميقة تجمع بين جمهورية مصر العربية، ودولة الإمارات العربية المتحدة وبين شعبيهما، والعلاقات الأخوية الراسخة التي تربط بين الرئيس عبدالفتاح السيسى، والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، والشيخ محمد بن راشد آلِ مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء، والعلاقات العريقة الاستراتيجية والمتميزة بين البلدين، على كافة المحاور الاقتصادية والسياسية، والتى تعد نموذجاً مثالياً للتعاون البناء بين الدول العربية بما يعزز العمل العربي المشترك ويخدم مصالح الشعوب العربية.

وتقدم شاكر، بالشكر والتقدير لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة والمنظمة الدولية للتنمية الإدارية على تنظيم جائزة التميز الحكومى العربي تشجيعا ودعما للجهات المتميزة عربيا لإبراز وتقدير الجهود المتميزة للجهات الحكومية التي تساهم بالارتقاء بأداء العمل الحكومي وتحسين جودة الحياة في المنطقة العربية بما يعزز تنافسية الدول العربية عالمياً وعلى اختيار «مشروع مجمع بنبان للطاقة الشمسية» كأفضل مشروع حكومي عربي لتطوير البنية التحتية على المستوى العربي في دورتها الأولى (2019-2020) .

وأشار إلى أن مصر تتمتع بثراء واضح في مصادر الطاقات المتجددة، والتي تشمل بشكل أساسى طاقة الرياح والطاقة الشمسية، وتصل القدرات الكهربائية التي يمكن إنتاجها من هذه المصادر إلى حوالى 90جيجاوات.

كما أشار إلى العديد من الإجراءات التي اتخذتها مصر لتعزيز الاستفادة من الإمكانيات الهائلة من الطاقات المتجددة التي تمتلكها مصر وذلك من خلال تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في مجال إنشاء وتملك وتشغيل محطات إنتاج وبيع الكهرباء المنتجة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

ومع نهاية عام 2019 استطاعت الطاقة المتجددة في مصر، وبنجاح ترسيخ مشاركة القطاع الخاص في تنفيذ مشروعاتها، واكتمل إنشاء وتشغيل مجمع بنبان للطاقة الشمسية الذي يضم 32 محطة شمسية بإجمالي قدرات 1465 ميجاوات من الطاقة الكهربائية، لتعظيم الاستفادة من إمكانيات مصر من الطاقات المتجددة خاصة الطاقة الشمسية والذى له أثر بالغ في تطوير البنية التحتية ودعم الشبكة القومية الموحدة للكهرباء، وقد حاز المشروع على جائزتين عالميتين: جائزة Global Award لعام 2017 وجائزة البنك الدولي عام 2019، وباستثمار أجنبى مباشر بلغ نحو 2.0 مليار دولار أمريكي.

وبلغ إجمالى القدرات المركبة التي تم إنتاجها من محطات الطاقة المتجددة في مصر حوالى 5878 ميجاوات، بالإضافة إلى قدرات إضافية سيتم الإنتهاء منها بنهاية 2021، لتصبح إجمالى نسبة المشاركة من الطاقات المتجددة حوالى 20% من الحمل الأقصى، والتى كان من المستهدف الوصول لها بنهاية عام 2022.

وجدير بالذكر أنه جارى التعاقد حالياً مع عدد من المستثمرين لمشروعات الطاقة الشمسية بسعر 2 سنت/ ك.و.س، وكذا بسعر 3 سنت / ك.و.س بالنسبة لمشروعات طاقة الرياح وهى أسعار لم يسبق الحصول عليها من قبل وتؤكد تنافسية مشروعات الطاقة المتجددة، بالإضافة إلى مشروعات يتم التفاوض بشأنها (رياح وشمسى).

وفي نهاية كلمته، أشاد بالمجهود الرائع الذي قام به فريق العمل والمشرف على انشاء وتشغيل مجمع بنبان للطاقة الشمسية من العاملين بقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لانجاز هذا العمل الضخم المشرّف متمنيا أن يكون نقطة انطلاق لمصر لتلعب دورا قياديا في التنمية الخضراء ونشر مشروعات الاستثمار الأخضر صديق البيئة، وباكورة خير تسهم في تنويع مصادر إنتاج الطاقة الكهربائية والاستفادة من ثروات مصر الطبيعية واللازمة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

كما تقدم بوافر الشكر لكل من ساهم في تنظيم جائزة التميز الحكومى العربي تشجيعا ودعما للجهات المتميزة عربيا بما يساهم في الارتقاء بأداء العمل الحكومى وبما يحقق أهدافه بكفاءة وفاعلية، معرباً عن التطلع الدائم لرؤية المزيد من المشروعات الحكومية العربية الناجحة المتميزة على مستوى كافة الدول العربية، ومع خالص أمنياتي بأن يكون استكمالاً للجهود المبذولة من أجل تقدم وازدهار وطننا العربي.

من جانبه ألقى الدكتور ناصر القحطانى، مدير عام المنظمة الدولية للتنمية الإدارية كلمة أشاد فيها بالجهود المبذولة في قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى معرباً عن إمتنانه من الإحتفال بتكريم وزارة الكهرباء لحصول مجمع بنبان للطاقة الشمسية على جائزة التميز الحكومى موضحاً أن المنظمة العربية للتنمية الإدارية هي أحد المنظمات التابعة لجامعة الدول العربية وتعمل بدعم من حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وبرعاية سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بهدف نشر ثقافة التميز، وخلق فكر قيادى جديد مع إستعدادها لتقديم كافة الإستشارات والتدريب في عدة مجالات لتحسين الأداء الإدارى على المستوى العربى ،

كما تعمل المنظمة على إبراز وتكريم الجهود العربية في مجال التميز الحكومى من خلال إطلاق هذه الجائزة تشجيعاً ودعماً للجهات المتميزة عربياً وبما يساهم في الإرتقاء بأداء العمل الحكومى وبما يحقق أهدافه بكفاءة وفاعلية .

شاهد أيضاً

وزير الكهرباء يستعرض الإنجازات مع رئيس مؤتمر اتفاقية تغير المناخ

استعرض وزير الكهرباء الإنجازات مع رئيس مؤتمر اتفاقية تغير المناخ

إستقبل صباح اليوم الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة السيد ألوك شارما رئيس الدورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إشترك بنشرتنا الدورية

ليصلك أهم الأخبار والأحداث والمؤتمرات بصوره دوريه

You have Successfully Subscribed!